منتدى * نجم مقرة *
اهلاااااا وسهلااااااااا بك يا عزيز العضو (ة) هذه الرسالة تخبرك بأنك ليس مسجل لدينا
فأرجوا التعريف بنفسك بالدخول الى هذه الاسرة او الانظمام اليها مدير المنتدى . شبكة نجم مقرة

شعارنا معا مدى الحياة R +S



 
الرئيسيةhttp://elabkariالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 مشنقــــــــــــــــة الأحـــــــــــــــلام

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
alili slimane
المـديـر العـــام
المـديـر العـــام
avatar


عدد المساهمات : 5004
تاريخ الميلاد : 12/10/1991
تاريخ التسجيل : 17/07/2009
العمر : 26
الموقع : www.magra.yoo7.com
العمل/الترفيه العمل/الترفيه : طالب
المزاج المزاج : عادي

مُساهمةموضوع: مشنقــــــــــــــــة الأحـــــــــــــــلام   الجمعة فبراير 12, 2010 2:48 pm

على أرض جرداء بدأت الحكايه, كنت هناك وقد تأقلمت على حياتي

رغم انها جوفاء ,رغم انها وسط صحراء
كان بقربي بئر ماء وشجرة رغم انها لا تحمل الثمار

الا انني كنت استظل بظلها عندما تلهب عين الشمس المحرقه الرمال.

في الايام والسنين الماضيه كنت ارى أحدهم يمر من بعيد أحاول الصراخ أحيانا ولكن لم يصل صوتي لأحد.
وفي بعض الاوقات يمر احدهم ويكون بقربي, ولكن يبدو انني كنت في غفوة فأصحو وقد ترك أثر المرور رضيت بحالي واعتقدتُ انه زمن انقطاع الامل وانتهاء الحلم

اقنعت نفسي انني هنا بنهاية المطاف.

وفي ليله مقمرة سمعت صوت طائرة عموديه تحلق من بعيد
نظرتُ اليها وقد علت وجهي ابتسامة لا اعلم ماذا كان مصدرها أهو ما يسمونه التفاؤل؟

وفعلا اقتربَت واقتربَت كأنها تقترب من هدف مقصود ,اقتربت اكثر وأنزلت سُلمها باتجاهي

وبكل كبرياء قمت بالصعود

وكأنه موعد مسبق بيننا وكأنني اميرة وصلها الامير المنتظر, نظرت اليه كان وسيماً

مد يده لي فصعدت كما الاميرات

رفع قبعته ورفع يدي لشفتاه ليطبع قبلته عليها ويقول:تفضلي مولاتي بالدخول

دلفت الطائرة وطلب مني بقرب النافذه المكوث

بنظرة تساءلت الى اين يا سيدي المجهول؟

تبسم وكأنه فهم نظرتي وبإيماءة من عينيه رضيتُ بالسكوت

وكأنني أمنتُه على نفسي وأمسكتُه زمام الامور.



ادار المحرك وانطلقت المروحية بأتجاه السماء لم انظر لاسفل لم أودع تلك الشجرة وبئر الماء.
حلقََت وحلقَت وسافرت بعيدا بعيدا الى الجنة, جنتك انت , وبدأت بالشرح التفصيلي عن الاماكن وكأننا في رحلة استطلاع.
هنا سوف نجلس معا لن يشغلني عن النظر الى عينيك العالم بأكمله , وعلى هذا الشاطئ سوف نلاعب الرمال كموجه هادئه فرشت جناحها وحضنت الاحلام,
وقلت انظري لتلك الارجوحه المصنوعه من اوراق الشجر سوف اقف خلفك وأأرجحك بيدي بين الشمس والقمر
سألتقط فراشه من حولك وأضعها بين يديك فقط لارى بسمة من عينيك.
وهناك على ذلك المقعد سوف نجلس ونشهد كل غروب ونستمع لأجمل الالحان ونذوب, وهناك بتلك الشرفه سوف نجلس لنرتشف قهوة الصباح مع اشراقة كل شمس وبمسامعنا زقزقة العصافير , وبقرب الباب سيقف الغفير

ليتلقى اوامر سيدة القصر وأميرة قلبي الاسير.
وبين كل هذه الورود هنا بالحديقه سوف الف يدي حول خاصرتك ونتجول حتى تتعب قدماكي ,وأحملك الى مرقدك المخملي, وبرفق أضع وسادة خلف ظهرك, وذراعي تمس شعرك وبقبله على الجبين بها كل آلامك تزول.
شرحتَ طويلاً طويلاً وأنا كنت استمع بذهول ,وانظر اليك وأنت ما زلت تقول وتقول

وتقسم انه ليس حلم , ليس حلم , وتُأكد أنها حقيقة سوف تلامسها حواسي قبل الذهاب الى القبور.

وفجأة وبدون سابق انذار اصاب المروحيه خلل وكان يجب على احدنا النزول لينقذ الاخر ,وبدون تفكير القيتُ بنفسي خارج المروحيه ,وما زال قسمك يرن بأذني ليس حلم ليس حلم ,
لأجد نفسي ارتطم بصخرة تكسر أضلعي , تركتها لأدوس على اشواك أحاطتها من كل الجوانب ادمت قدماي, وفررت من الاشواك لأخطو على رمال ملتهبه بحرارة الشمس, كانت حرارة الرمال اكبر من ان تُحتمل , فبدأت اجري لانه كان صعب ان اتحمل تلك الحرارة بقدماي الدامية وجسدي المكسور, ركضتُ بإتجاهات متعددة كأم تبحث عن وليدها المفقود , نار تحت قدماي ومن فوقي مصير مجهول, تلّفتُّ كثيراً وكأنني لذلك البئر أحاول الوصول

تعبت تعبت

ولم اجد ظل تلك الشجرة المهجور, وما زلت بوسط الصحراء أجري حتى تمزقت قدماي وارتميت على الرمال .
فتحت عيوني فوجدت نفسي قد ارتميت بجانب السرير.



ارجو ان تنال اعجابكم

تحياتي لكم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://magra.yoo7.com
 
مشنقــــــــــــــــة الأحـــــــــــــــلام
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى * نجم مقرة * :: منتدى الادب والشعر :: القصص والروايات-
انتقل الى:  
معلومات عنك

IP

:::. حسابنا الخاص .:::
احصائيات خاااصة بالمنتدى